Progress

80 signed
420 more needed

Sign the Petition to

BBC, Aljazeera , Alarabiya, France 24, CNN, Sky news, Alhurra

-لا تسموا "الثوار السوريون"  بتسمية "مقاتلي المعارضة" ، فهم ليسوا إلا الشعب يدافع عن نفسه ضد الظلم و الأذى و ليسوا تابعين لجهة سياسية تسعى للسلطة.

- لا تسموا " الثورة السورية" بتسمية "حرب الأهلية" فهي لم تكن نتيجة اقتتال طائفي و إنما نتيجة إرهاب دولة و هي التي أججت الطائفية و لا توال تمارسها من طرف واحد ، كما أنها ليست مجرد " أزمة" أو "صراع".

- لا تسموا الأبرياءالذين يقتلون أو المدافعين عنهم "قتلى" فهم "شهداء" و هذا أقل إنصاف لهم.

- من خرج من سوريا نتيجة بطش النظام "مهجرين قسراً" و ليسوا مجرد مهاجرين.

-Together against calling the Syrian revolutionaries "Opposition Fighters":

-It's a "revolution". Not a "Civil War".



Signed,

الجرح الحمصي

This petition closed about 1 year ago

How this will help

الثورة السورية ثورة شعب طالب بالحرية بحراك سلمي خالص ، و بعد أن تركه المجتمع البشري يواجه عدوه المتوحش أعزلاً و رمى بكل القيم الإنسانية عرض الحائط . اضطر أن يبدأ الدفاع عن نفسه بكل بسالة و بأقل...

الثورة السورية ثورة شعب طالب بالحرية بحراك سلمي خالص ، و بعد أن تركه المجتمع البشري يواجه عدوه المتوحش أعزلاً و رمى بكل القيم الإنسانية عرض الحائط . اضطر أن يبدأ الدفاع عن نفسه بكل بسالة و بأقل الإمكانيات ليضرب أعلى مثل البطولة و الإباء التي ضاهت الملاحم الأسطورية. بنفس القدر الذي مرغت به قيم المجتمع الدولي المعاصر بتراب العار. الذي يشكل جزء منه التسميات المشوهة لهذه الثورة لإخفاء عار التخاذل أو جريمة التواطؤ.من هذه التسميات الواجب تصحيحها:

1- من يقاتل الجيش المجرم في سوريا هم "ثوار" و ليسوا "مقاتلي المعارضة" و ليسوا "متمردين" فتسمية مقاتلي المعارضة تجعل مهم جنوداً موظفين عند جهة سياسية (معارضة) تتناحر مع أخرى (نظام) . الغرض منها فصلهم عن الشعب و المساواة بينهم و بين النظام المجرم. و حتى تسمية الثوار بجيش فيها تحميل لهم فوق طاقتهم و هم الذين يسطرون بطولاتهم بإمكانيات لا تمت بصلة لإمكانيات أصغر الجيوش.

2-ما يجري في سورية "ثورة" تقمع و ليس "حرباً أهلية" و ليس "أزمة" أو "صراع".

3-حتى تسمية "المعارضة" لا تمثل واقع الشخصيات التي أعلنت وقوفها ضد إجرام النظام بشكل سلمي فمنهم من لا علاقة له بالسياسة و إنما موقفه إنساني ، و حتى السياسيون منهم لم يكن لهم أصلاً كيان على مدى نصف قرن يمثلهم أو ينطق برأيهم، و وجود معارضة أصلاً مدح للنظام و إيحاء باتصافه بديموقراطية لا يستحقها.

4-الضحايا في سوريا من الشعب الأعزل و الثوار المسلحين هم "شهداء" و ليسوا "قتلى"

5-من خرج من سوريا بسبب بطش النظام "مهجرين" قسراً و ليسوا لاجئين أو "فارين"

People who are fighting the criminal regime don't belong to any political opposition!! They are the same peaceful civilian demonstrators.They & the honest militants where forced to defend there selves & the other civilians  by whatever weapons they could find after the shameful silence of the whole world that couldn't defend them.

4 comments

to comment