Progress

647 pledged
353 more needed

Pledge to

To All the Egyptians that Love Egypt.

This pledge closed 6 months ago

How this will help


The Judicial Sistem (or judicial branch) in Egypt, is an independent branch of the government which includes both secular and religious courts. Is currently an ongoing attempt to purge of all the judges who oppose the Islamist government,and of all the judges who have issued some judgments  that have canceled some decisions of the President Mohamed Morsi. After these events, the government announced a draft law aimed at early retirement of all judges having between 60 and 70 years...exactly the same age of the judges who guilty of opposing the Presidential decisions. The President Morsi government goal is blatant : replacing the judges opponents with judges sympathetic to the regime or even sharpened to the party of the Muslim Brothers the "Justice and Freedom  Party"...all this to always have verdicts in line with the Islamist ideology of the Muslim Brothers. It is to emphasize the fact that in order to  manipulate the public opinion,the Islamist Government decided on the early retirement of judges on the pretext that just that judges precisely these judges are those who acquitted the deposed president Mohamed Hosny Mubarak!...

الزند:اجتماع مرسى بشيوخ القضاة بلا قيمةكتب-السيد يوسف: الأحد , 28 أبريل 2013 22:30 قال المستشار أحمد الزند رئيس نادى القضاة، إن اجتماع الرئيس محمد مرسى بشيوخ القضاة اليوم بلا قيمة ولا معني وهؤلاء القضاة ليس لهم كلمة، لافتا إلى أن قانون السلطة القضائية عمل تخريبي متعمد لهدم مؤسسة القضاء ولا يمت إلى القانون بصلة . ونفى الزند، خلال مداخلة هاتفية عبر برنامج" فى الميدان " على فضائية "التحرير"مساء اليوم الأحد، دعوة مؤسسة الرئاسة لنادى القضاة للحضور فى الاجتماع مع الرئيس لافتا إلى أن مشروع قانون السلطة القضائية لا ينتمى إلى القانون والقصد  من  وراء تقديمه إلى مجلس الشورى ظهور صاحبه على الفضائيات . وختم الزند كلامه قائلا: إن الرئيس مرسى رجل محترم وإنسان راقٍ وعليه أن يتأكد من المعلومات المغلوطة التى تشككه فى اتخاذ القرارات والتى تجعله فى ورطة بين جمهوره.ا

لقضاة يرفضون عقد مؤتمر العدالة في رئاسة الجمهورية كتبت - إيمان إبراهيم: منذ 6 ساعة 7 دقيقة أثار البيان مؤسسة الرئاسة عقب لقاء الرئيس محمد مرسي ورؤساء الهيئات القضائية حالة من الغضب والانقسام في الأوساط القضائية. عقد مجلس إدارة نادي القضاة العام في ساعة متأخرة من مساء أمس الأول اجتماعاً طارئاً لأعضاء مجلس الإدارة لبحث بيان الرئاسة. وتوجه أمس وفد من أعضاء مجلس الإدارة وهم المستشارون عبدالعظيم العشري، وكيل نادي القضاة العام ومحمود الشربيني، سكرتير عام النادي وعبدالله فتحي، سكرتير عام النادي للاجتماع مع مجلس القضاء الأعلي لبحث ما تم في اللقاء الرئاسي وأيدوا تحفظات النادي علي إقامة مؤتمر العدالة داخل القصر الرئاسي،وشدد المستشار عبدالعظيم العشري، وكيل نادي القضاة علي التمسك بعرض مشروع قانون السلطة القضائية علي مجلس النواب ورفض عقد مؤتمر العدالة بالرئاسة.ويتوجه اليوم وفد من رؤساء أندية قضاة الأقاليم ومجلس إدارة نادي القضاة العام للقاء آخر مع مجلس القضاء الأعلي لبحث الأمر. وأعلن المستشار عبدالستار إمام، رئيس نادي قضاة المنوفية عن لقاء مرتقب بين رؤساء أندية قضاة الأقاليم والرئيس محمد مرسي في القريب العاجل. وكشف مصدر قضائي أن اللقاء المرتقب لن يحضره المستشار أحمد الزند أو قضاة من مجلس إدارة نادي القضاة العام.

39 comments

to comment