Progress

30 signed
70 more needed

Sign the Petition to

British Foreign Minister William Hague

Please note: The English version of this letter is on the bottom.
----
السيد معالي وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ

نحن أعضاء ومؤيدوا الجالية الكردية السورية في بريطانيا، نود أن نشكركم على الجهود التي قامت بها الحكومة البريطانية من
أجل الضغط على النظام السوري. كما أننا في الوقت ذاته نعبر لكم عن إمتنانا للمساعدات الإنسانية التي تقدمها بريطانيا
والدول الأخرى من أجل دعم الشعب السوري.

أما بعد، نشعر بأننا مضطرون للإفصاح عن المخاوف التالية: أولا، ومع اقتراب فصل الشتاء نود أن نشير إلى الحاجة الملحة
لتأمين المساعدات الإنسانية الضرورية للنازحين داخل سوريا واللاجئين المتواجدين في الدول المجاورة. ففي الوقت الذي نقدر
حجم المعضلة المعقدة التي يواجهها المجتمع الدولي بما يتعلق بالأزمة في سوريا، إلا أنه لا يمكننا تبرير فشل توفير أهم
احتياجات اللاجئين على الأقل في الملاجئ خارج سوريا.

ثانيا، وكما تعلمون، فإن الأكراد حافظوا حتى وقت قريب على روح الثورة السلمية، لذلك فإن اعدادا من السوريين هربوا من
العنف المندلع في مناطقهم ووجدوا الأمان في المناطق الكردية. ولقد بذل المجتمع الكردي كل ما بوسعه ليرحب بهؤلاء
النازحين غير المحظوظين. مع العلم أن القدرات المحلية لاستيعاب هكذا تدفق للنازحين محدودة جدا بسبب نقص الموارد
والخبرات. من اجل ذلك وللمحافظة على تماسك المجتمع نل ح عليكم النظر في إيجاد طرق عملية من أجل تأمين المساعدات
للمحتاجين في المناطق الكردية.

في النهاية، إن الأمر الاكثر مدعاة للقلق والذي نود لفت انتباهكم إليه هو موجة العنف المتصاعدة والفوضى المتنامية في
المناطق الكردية التي كانت آمنة سابق ا . نحن ندرك بأن الوضع برمته هو معقد جدا في سوريا مع وجود أطراف مختلفة لها
اهداف مختلفة، كما اننا ندرك حجم المعضلة التي يواجهها المجتمع الدولي، لكننا نود أن نعبر لكم عن مخاوفنا بخصوص هوية
وتماسك وتصرف بعض الاطراف التي تنشط ضمن المعارضة المسلحة.

مايبعث على القلق هو العمل الغير منظم لمجموعات مسلحة تستخدم اسم الجيش السوري الحر. ومخاوفنا تتركز حول العلاقة
بين الجيش الحر ومجموعات معينة من الجهاديين كجماعة جبهة النصرة وغرباء الشام بالاضافة الى النفوذ الذي ربما تمارسه
تركيا على الجيش السوري الحر، الامر الذي أشرنا إليه في الرسالة التي سلمناها لمكتب الخارجية في شهر حزيران عام
2102 . من ناحية أخرى، فلقد ابلغنا بانتهاكات لحقوق الانسان المتعارف عليها دولي ا ارتكبت من قبل جماعات يعتقد بأنها
محسوبة بشكل غير واضح على الجيش السوري الحر. نود أن لفت انتباهكم تحديدا للاصطدامات التي حدثت مؤخرا بين الجيش
الحر وأطراف كردية محلية في مدن يكاد وجود النظام فيها معدوما. وما يجدر ذكره هو ان هذه المناطق لا تشكل أية أهمية
استراتيجية في الصراع ضد نظام الأسد. لذا نرى بأن عمليات الثوار يجب أن تكون موجهة ضد معاقل النظام بدلا من المناطق
المؤهلة بأعداد كبيرة من النازحين.

نحث بريطانيا بالتنسيق مع الأطراف الرييسية الأخرى من اجل الإشارة الى هذه المخاوف وتنبيه اطياف المعارضة السورية
اليها. ونطلب من هذه الأطراف بما فيها بريطانيا ومن مبدأ الإحساس بالواجب وإحترام حقوق الإنسان إستخدام نفوذهم لتشجيع
الثوار على تنظيم أعمالهم العسكرية والعمل وفق ا للقانون الدولي لحقوق الإنسان وما يتطابق مع أحكام قواعد السلوك التي وقع
عليها مسبقا الجيش الحر بشكل رسمي. ونود ان ننوه أن قلقنا سيستمر مادامت التصرفات التي تنتهك هذه الأحكام مستمرة في
الحدوث وبالتالي مؤدية إلى تفاقم الأزمة بدلا من حلها، وهذا بدوره يؤثر سلبا على الحالة الإنسانية المتفاقمة والتي أشرنا إليها
اعلاه.

نشكركم على اهتمامكم الجدي بما هو محل قلق لدينا
===========================================
In English:
========
Dear William Hague FM,

As members and/or supporters of the Syrian Kurdish community in Britain, we would like to thank you for the actions already taken by your government to put pressure on the Syrian regime. Likewise, we are grateful for the humanitarian assistance Britain and other states are providing to support the Syrian people.

That said, we feel compelled to express to you the following concerns. Firstly, as winter approaches, we wish to impress upon you the urgency with which essential humanitarian assistance must be delivered to IDPs within Syria as well as to refugees in neighbouring countries. We appreciate that the international community faces a complicated dilemma in Syria. However, we see no such argument to excuse the failure to meet – at the very least – the most basic needs of refugees in camps outside Syria.

Secondly, as you may be aware, Kurds had until recently maintained the peaceful spirit of the revolution. Therefore, many Syrians fleeing violence in their towns had found safety in the Kurdish regions. Kurdish society has done its best to welcome such unfortunate individuals. Local capacity to accommodate this influx is, however, severely limited due to the lack of resources and training. We urgently ask you to consider effective ways to facilitate provision of adequate assistance for those in need in the Kurdish regions so the cohesion of society can be maintained.

Lastly, and most worryingly, we would like to draw your attention to a trend of escalating conflict and increasing chaos in the previously peaceful Kurdish regions. We understand that the whole situation in Syria is a very complex one with multiple actors pursuing separate interests. Furthermore, we realise the dilemma that the international community is encountering. Nonetheless, we wish to convey our concerns about the coherence, identity and the action of certain elements within the armed opposition.

Worryingly, armed groups (including under the banner of the Free Syrian Army) seem to be partially uncoordinated. Particular concern surrounds the relationship between rebels and certain Jihadists (namely Jabhat al-Nusrah and Ghuraba’a al-Sham), and the influence Turkey may hold on FSA (as outlined in our letter submitted to FCO in June 2012). Moreover, cases of misconduct and violation of internationally recognized human rights are reportedly committed by groups (sometimes ambiguously) affiliated with the FSA. In particular, we wish to point out the recent clashes between FSA and local Kurdish actors that took place at sites with little regime presence. These sites are of little strategic significance to the fight against the Assad regime. Hence, the rebel operations ought to be directed at regime strongholds rather than civilian areas already hosting a large number of IDPs.

We would urge that Britain - in coordination with other significant parties - act to raise the concerns more widely within opposition circles. We also call on those parties, including Britain, out of a sense of duty and respect for human rights, to use their influence to encourage rebels to regulate their military operations, acting in accordance with international human rights law, and conforming to provisions of the Code of Conduct to which certain elements of the FSA have already officially subscribed. We remain concerned that the continuation of practices that violate these provisions will escalate the crisis, rather than bring about its end. This would of course further aggravate the already deteriorating humanitarian situation we have described above

We thank you for giving serious consideration to our concerns.

Signed,

John Elo

This petition closed about 2 years ago

How this will help

We believe the International support is very vital. Hence, by signing this petition, you support and help the Syrian people and particularly Kurds in Sari-Kanie.

1 comment

to comment